انهزام جماعة الحوثي وصالح وقوات الشرعية تنتظر ساعة الصفر لتحرير صنعاء ( تقرير )

تحرير صنعاء – (ازال برس ) مؤشرات تؤكد اقتراب ساعة الصفر لمعركة تحرير صنعاء من قبضة الحوثي وصالح باتت قريبة من جانبه تحركات على جبهات عدة جميعها تقول إن جميع الطرق تؤدي الى صنعاء لتحريريها.

البوابة الشرقية للعاصمة صنعاء التي كانت احدى طرقها الفرعية عنوانا لسقوط الدولة في قبضة جماعة الحوثي وصالح في شهر سبتمبر قبل الماضي، يبدو انها ستكون ذات البوابة لاستعادة الدولة ومركزها السياسي مرة أخرى.

الطريق الى صنعاء بات سالكا نوعا ما مع توالي الانتصارات التي تحققها قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من مأرب الى الجوق وصولا الى فرضة نهم التي باتت أخيرا في حضن الشرعية.

انتقال المعركة من الأطراف الى المركز من شأنه تغيير المعادلة العسكرية وعكسها بشكل كلي، وهو ما قد يعني بدء العد التنازلي لإنهاء حقبة سيطرة جماعة الحوثي وصالح وحليفها على صناعة القرار في البلاد والعودة بالأمور الى نصابها ووضع النقاط على الحروف.

وبالتوازي مع العمل العسكري في البوابة الشرقية هناك عمليات عسكرية واسعة في الجبهة الغربية للبلاد استطاعت تحقيق انتصارات كبيرة في جبهة ميدي في محافظة حجة غرب البلاد.

تشير الاحداث في مجملها الى ان فرص الحلول السياسية فشلت وتعثرت بسبب فشل التوصل لأرضية مشتركة واستمرار تعنت الحوثيين وحليفهم وهو ما جعل الخيار العسكري هو الحل الأكثر نجاعة وفاعلية لاستعادة الدولة.

المصدر: قناة بلقيس

عن الكاتب

صحفي يمني يرأس تحرير صحيفة ازال برس متخصص بأخبار الازمة اليمنية.

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *