مجاميع مرتزقة العدوان تشن أعنف هجومين في “نهم” وإلجيش اليمني يفشل تسللا في مأرب

ازال برس : اشتد وطيس المعارك في “نهم” بمحافظة صنعاء، الاثنين 7 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016، جراء هجمات ينفذها الموالون للعدوان السعودي، فيما أفشلت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية محاولة تسلل “جديدة” استهدفت وادي الزغن في مأرب (شرق).

قالت مصادر عسكرية ، إن قوات من التشكيلات العسكرية والمرتزقة المحليين الموالين للسعودية، شنوا أعنف هجومين استهدفا قريتي “مبدعة، وبني بارق” في مديرية نهم. مضيفاً، أن معارك عنيفة اندلعت جراء تصدي الجيش واللجان للهجمات.

وقال، إن 13 بين قتيل ومصاب سقطوا من المهاجمين.

في السياق، أفادت المعلومات أن قوات الجيش واللجان استعادت تأمين أحد المواقع، ضمن اثنين تمكن المجاميع من المرتزقة من السيطرة عليهما في وقت سابق باتجاه منطقة “بني بارق” من جهة الميسرة.

وعاود الطيران المعادي قصف المنطقة، حيث استهدفت غارتان باتجاه “المدفون، وبني بارق”، فيما استمر تحليق الطيران الذي فتح جدار الصوت في مناطق “مسورة، وخلقة نهم”.

إلى ذلك تمكن الجيش اليمني واللجان الشعبية إفشال محاولة تسلل جديدة لـ”مرتزقة العدوان” باتجاه وادي “الزغن” بصرواح مأرب، ودارت معارك خلفت 8 جرحى من المهاجمين بينهم ثلاث حالات وصفت بـ”البالغة”.

كما أصيب جنديان في وادي “النصيب الأحمر”.

واستمر القصف على مناطق المواطنين في “آل الزايدي، وآل طعيمان” والنواصرة. وقال مراسلنا، إن عدداً من قذائف المدفعية استهدفت محطة “بن ربيع ومنازل آل ربيع”.

المصدر: وكالة خبر

عن الكاتب

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *