الاحتلال الإسرائيلي يتهم مهاجراً سوداني بطعن جندي في إسرائيل

افاد جهاز الامن الداخلي التابع للاحتلال الاسرائيلي إن المهاجر السوداني الذي أصاب جندي في إسرائيل طعناً قبل نحو 14 يوماً ، كان دافعة فكر تابع لتنظيم داعش الارهابي.

وكان هذا أول هجوم ينفذه مهاجر أفريقي خلال الشهور الخمسة التي كثف فيها فلسطينيون الهجمات على المحتلين الأسرائيليين في الشوارع وشملت عمليات طعن وإطلاق للرصاص ودهس بالسيارات.

واستشهد المهاجم السوداني كامل حسن بالرصاص بعد أن أصاب الجندي في بلدة عسقلان في السابع من فبراير الجاري.

وقال جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي في بيان، إن حسن كان متعصبا وإن المحققين عثروا على صور لموالين لداعش التقطت في أنحاء مختلفة من العالم على هاتفه المحمول ،وأضاف البيان يبدو أن الهجوم كان بإلهاممن تنظيم داعش.

كما اعتقل جهاز الأمن الداخلي التابع للاحتلال الاسرائيلي العام الماضي عدة أشخاص من عرب 48، قال إنهم كانوا يحاولون تشكيل خلية مسلحة بأوامر من اثنين يقاتلان حاليا في صفوف داعش.

المصدر: سكاي نيوز عربية

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *