الأمم المتحدة توجه صفعة  ل”هادي” وتتعامل مباشرة مع حكومة الأنقاذ الوطني في صنعاءالأمم المتحدة توجه صفعة ل"هادي" وتتعامل مباشرة مع حكومة الأنقاذ الوطني في صنعاء

في تطور جديد يعتبر بداية لسلسة خطوات قادمة للأعتراف بحكومة الإنقاذ الوطنيمن قبل المنظمة الدولية .استلم وزير الخارجية في حكومة الأنقاذ الوطني في صنعاء أوراق اعتماد ممثل جديد للأمم المتحدة باليمن
فقد تسلم وزير الخارجية في حكومة “الإنقاذ” هشام شرف عبدالله الأربعاء 4 يناير/كانون الثاني أوراق ترشيح الممثل المقيم للبرنامج لدى اليمن، خلال لقائه القائم بأعمال مكتب برنامج الغذاء العالمي في اليمن أدهم مسلم.

ويرى البعض أن هذا الإجراء يأتي ضمن سلسلة خطوات تتعامل بها الأمم المتحدة مع احكومة الإنقاذ الوطني في اليمن

يذكر أن الأمم المتحدة تعترف بالحكومة اليمنية الموجودة في عدن التي اتخذتها عاصمة مؤقتة، ولا تعترف بحكومة “الإنقاذ الوطني” التي تم تشكيلها أواخر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، من قبل “أنصار الله” وحليفها حزب المؤتمر الشعبي العام.

من جهة أخرى بحث وزير النقل في حكومةالأنقاذ زكريا الشامي خلال لقائه بصنعاء ممثل برنامج الغذاء العالمي في اليمن أدهم مسلم، الدعم الذي سيقدمه البرنامج لإعادة تأهيل ميناء الحديدة.

وتطرق اللقاء إلى إمكانية ترميم بعض ما دمر بسبب قصف تحالف العدوان فضلا عن صيانة الطرق والجسور بين صنعاء والحديدة، كما استعرض اللقاء الصعوبات التي تواجه عملية نقل المواد الغذائية والمساعدات الإنسانية التي يقدمها برنامج الغذاء العالمي للمحافظات خاصة محافظة تعز، بحسب وكالة سبأ للأنباء.

ودعا الشامي كافة المنظمات والمجتمع الدولي وفي مقدمتها الأمم المتحدة إلى رفع الحظر عن اليمن وفتح مطار صنعاء الدولي.

المصدر: سبأ

عن الكاتب

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *