تصريح ناري للزعيم يحمل الذين يحاولون شق الصف الوطني بين المؤتمر وانصار اللة (نص البيان)

ازال برس : حمل الرئيس السابق رئيس حزب المؤتمر الشعبي العام الزعيم علي عبدالله صالح بشدة على من اسماهم “المندسين الذين يحاولون شق الصف الوطني في اشارة إلى الكتابات التي تصاعدت وتيرتها مؤخرا الساعة إلى التحريض وتوتير العلاقات بين جماعة انصار الله وحزب المؤتمر، مشيرا إلى أن “المحاولات المستميتة” لـ “الصغار الذين يحاولون أن يكونوا كبار” للنيل من وحدة الصف الوطني ستمنى بالفشل الذريع”.

وقال صالح في بيان نشره اليوم بصفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” إن كل “منّدس يضع نفسه في نفس موضع العدو المستتر والعميل المقنّع، سواء كان هؤلاء المندسّون محسوبون على المؤتمر الشعبي العام وحلفائه أو على أنصار الله وحلفائهم فإنهم مكشوفون وستبوء محاولاتهم المستميتة للنيل من وحدة الصف الوطني بالفشل الذريع”.

ودعا ” من يقف خلف تلك المحاولات أن يوفروا الجهد على أنفسهم وأن لا يزدادوا سقوطاً فوق هم عليه من السقوط المخزي، خاصة وأنهم أصبحوا أداة من أدوات العدوان ومرتزقته فيما زعزعة الأوضاع في الوطن تحت مبررات واهية ومفضوحة”.

واكد أن من يحاولون شق الصف الوطني والتشكيك في مصداقية تحالف المؤتمر الشعبي العام وحلفائه مع أنصار الله وحلفائهم في مواجهة العدوان والتصدّي له وإفشال كل مخططات الأعداء ومرتزقتهم الهادفة للنيل من الوطن والثورة والجمهورية والوحدة، ليسوا سوى مندسّين.

عن حمد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*