التخطي إلى المحتوى
ارتقى مانشستر يونايتد إلى صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد تغلبه على مضيفه بيرنلي بهدف دون رد، في المباراة التي احتضنها ملعب تيرف مور مساء اليوم الثلاثاء، في اللقاء المؤجل من الجولة الأولى.

وسجل بوجبا هدف اليونايتد الوحيد في الدقيقة 71، ليرفع الشياطين الحمر رصيدهم إلى 36 نقطة في الصدارة، بينما تجمد رصيد بيرنلي عند 16 نقطة في المركز الـ16.

بدأ بيرنلي المباراة بقوة، عبر تسديدة من برادي في الدقيقة الأولى من الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء، مرت إلى جوار القائم.

وعاد بيرنلي للظهور من جديد في الدقيقة 13، بتسديدة بن مي من خارج منطقة الجزاء، ذهبت بعيدًا عن المرمى.

وأتى الرد من اليونايتد في الدقيقة 17، بتسديدة من برونو من داخل منطقة الجزاء، أمسك بها بوب بسهولة.

وكاد مانشستر أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 25، بتسديدة مقوسة من مارسيال من على حدود منطقة الجزاء، علت العارضة بقليل.

ونجح ماجواير في افتتاح التسجيل في الدقيقة 37، برأسية متقنة سكنت الشباك، إلا أن الحكم ألغاه لوجود مخالفة على المدافع الإنجليزي أثناء تسديدته على بيترز.

وأطلق مارسيال صاروخية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 45، تألق بوب في إبعادها إلى ركنية، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني، مرر مارسيال كرة بينية لكافاني الخالي من الرقابة داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 52، ليسدد الأخير كرة ضعيفة أمسك بها بوب بسهولة.

وظهر فيرنانديز في الشوط الثاني بتسديدة أرضية قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 56، تصدى لها بوب.

وحاول البرتغالي من جديد بتسديدة من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 60، تصدى لها حارس بيرنلي أيضًا.

وتمهدت الكرة أمام كافاني داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 67، ليسدد كرة مقوسة ذهبت إلى جوار القائم.

وافتتح مانشستر يونايتد التسجيل في الدقيقة 71، بعدما أرسل راشفورد عرضية من الجانب الأيمن، تابعها بوجبا بتسديدة مباشرة على الطائر من على حدود منطقة الجزاء، اصطدمت بلوتون لتغير اتجاهها وتسكن الشباك.

وأجرى سولسكاير التبديل الأول لليونايتد في الدقيقة 80، بنزول جرينوود على حساب راشفورد.

وكاد بيرنلي أن يسجل التعادل في الدقيقة 85، بتسديدة قوية من براونهيل من خارج منطقة الجزاء، مرت بقليل على جوار القائم.

ودفع سولسكاير بعدها بمكتوميناي على حساب فيرنانديز، وفي الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، انفرد مارسيال بحارس بيرنلي، ليسدد كرة سهلة تصدى لها بوب.

وعقب تلك الفرصة خرج مارسيال وحل مكانه تاونزيبي، لينتهي اللقاء بعدها بفوز مانشستر يونايتد بهدف دون رد.